الصفحة الأساسيةمقالات ودراسات
المطربة التي تقف على أكتاف مطربي الفيديو كليب
جوليا بطرس فنانة لبنان والعرب
غنت شمس الحرية وعمرها 17 سنة
السبت ٢ نيسان (أبريل) ٢٠٠٥
بقلم عادل سالم

الذين لم يستمعوا للفنانة اللبنانية جوليا بطرس وهي تغني ، ولم يطربوا لصوتها الجبلي ، ورقة أدائها ، لا يعرفون عن الطرب شيئا اللهم إلا إن كان هز البطون والأرداف وكشف القسم الأكبر من الأثداء يسمى طربا في هذا الزمن الذي تساقطت فيه كل القيم الجميلة وحل العهر والنفاق محل الحب والأحلام الصادقة .

الفنانة جوليا بطرس كما المطربة فيروز منذ أكثر من ثلاثين سنة وماجدة الرومي في الوقت الراهن وبعض المطربات الأخريات تخاطب في غنائها قلوب المحبين والعشاق الصادقين وتدغدغ عواطف المظلومين المتألمين الثائرين ، وتشحذ بأغانيها عقول المتأملين في السماء على ضوء القمر وصوت الجداول ونسيم الصباح الباكر وزقزقة العصافير .

مطربة الثمانينات في لبنان التي غنت للجنوب المحتل ولفلسطين وللعرب في وقت خبت فيه أصوات أخرى كثيرة لم نكن نسمع بها إلا في الاستديوهات تغني في واد والناس في واد آخر .

من منا نحن الفلسطينيين ينسى جوليا بطرس وهي التي غنى أغانيها كل شباب وشيوخ قرانا ومخيماتنا ومدننا؟ كنا نشعر وبفخر أن جوليا تنطق باسمنا ، تغني ما في قلوبنا نحن ولم ندرك أننا كنا وإياها في نفس الخندق، نحمل في قوبنا نفس المشاعر ونواجه نفس التحدي ونفس المصير.

جوليا بطرس لم تكن مطربة تؤدي كلام شاعر وتؤدي لحن موسيقار لتصنع لها مجدا أو تشق طريق الشهرة، بل كانت كما تقول هي بنفسها تعبر بأغانيها تلك عن نفسها ، عن أحاسيسها ومشاعرها، كانت تغني ما تود قوله لكل الناس وليس ما يريد أن يسمعه بعض الناس .

لجوليا بطرس صوت جميل جبلي لبناني عربي أصيل ، فيه قوة في الأداء ، يدخل الأذن بسهولة لينعش القلب ويدغدغ العواطف الجياشة الملآى بالحب والأمل والأحلام الجميلة .

جوليا بطرس مطربة جميلة وجذابة لكنها لا تستخدم جسدها في الغناء كما تفعل الكثيرات من مطربات هز الوسط لأنها مطربة تخاطب فينا القلوب الحائرة، والمشاعر الصادقة والأحاسيس النبيلة والعقول التي يسكرها الكلمات الجميلة دون أن تشرب الخمر .

ترى ماذا سيتبقى من هيفاء وهبي أو روبي أو أو أو بعد عشرين سنة، بعد أن تذبل أجسادهن وتتآكل مؤخراتهن التي دوخن بها كثيرين ؟ بالتأكيد لا شيء ولن تجد من يسمعهن لأن أصواتهن أصلاً صدى أجسامهن وعندما يهرم الثاني سيهرم الأول . لكنك بالتأكيد ستجد من يستمع لجوليا بطرس وفيروز وماجدة الرومي كما نسمع اليوم لأم كلثوم وعبد الحليم وفريد ومحمد فوزي ووو رغم أن بعضهم رحل منذ أكثر من أربعين سنة .

وإذا كانت مطربات ومطربون يحققون شهرتهم على أجسام نساءالفيديو كليب ليجلبوا لأنفسهم الشهرة والمال، فإن مطربات كفيروز وجوليا وماجدة يقفن على أكتافهم جميعا .


تعقيبك على الموضوع
مشاركة منتدى:
جوليا بطرس فنانة لبنان والعرب
الجمعة ٢٩ تشرين الأول (أكتوبر) ٢٠١٠
بقلم Emily

شكراً لك سيد عادل لمقالك الرائع عن السيدة جوليا
وهي حقاً أكبر من أن توصف بكلمات




الرد على هذه المشاركة

جوليا بطرس فنانة لبنان والعرب
الأربعاء ٢٦ أيلول (سبتمبر) ٢٠٠٧
بقلم خديجة

مقال جيد وكل ما قلته صحيح .فالفنان المطرب يغني للشعب والانسان في فرحه واحزانه ومعاناته مئات المطربين العرب لم نسمع صوتهم تغني لهده الفئات سوى صوت او صوتان او ثلاثة بتعداد الاصابع ومنهم الفنانة القديرة جوليا بطرس وفيروز اما اللاواتي يعرضن اجسادهن للعري والاتجار به من خلال فيدو كليب فليس بفنان ولايمد الفن بصالة تذكر لانه عديم الاخلاق اولا والاحاسيس ثانيا وشكر خديجة من المملكة المغربية




الرد على هذه المشاركة

جوليا بطرس فنانة لبنان والعرب
الجمعة ١٧ آب (أغسطس) ٢٠٠٧
بقلم mounani

ااريد بعث رسالة الى الفنانة القديرة والمحترمة جدا جوليا
بطرس
كيف السبيل لفعل ذلك
هل من احد يساعدني؟
لا املك عنوانها عبر البريد الالكتروني
الرجاء لمن يرغب بمساعدتي مراسلتي على
mounani@hotmail.com

وشكرا للمساعدة



مرحبا

الرد على هذه المشاركة

جوليا بطرس فنانة لبنان والعرب
الاثنين ١٣ تشرين الثاني (نوفمبر) ٢٠٠٦
بقلم fatouma

je peut dit que julia elle est vraiment une chenteusse de tous les payes oui moi j&#٨٢١٧;emme julia beoucoup parceque elle donne beoucoup des chose il ne c&#٨٢١٧;est pas quelqu&#٨٢١٧;un le fait et la derinier hanssent a٧iba٢ii moi je suis amoureux d&#٨٢١٧;elle et je reste tous le temp ou net pour le voir est je veux te dit merci et je s&#٨٢١٧;ouette que tu viens ou maroc pour fait un fait ou ca sa blanca mais je suis libannaisse je vivre ou maroc mais j&#٨٢١٧;etter pendont la guerre et a la fint un qrond merci ou julia bizouuuuuuuuuu
s;




الرد على هذه المشاركة

جوليا بطرس فنانة لبنان والعرب
الاثنين ٣ تموز (يوليو) ٢٠٠٦
بقلم محمد من الرياض

شكراً يامن لم يبحث عن الشهره بقدر بحثه عن الحقيقه
نعم جوليا بطرس سيبقى صوتها راسخاً في آذان ووجدان المستمع العربي الذي احترمته فكان لزاماً عليه أن يحترمها
جوليا فنانه من زمن العمالقه أتت لتقول لمن يلهث خلف كليبات الفن الهابط هاأنا قد أتيت لأنقذ الأذن العربيه من الشوائب التي أحدثتها هيفاء وروبي ومن على شاكلتهن من الفنانات (عذراً على كلمة فنانات) اللاتي يغنين بأجسادهن لأثبات وجودهن .
شكراً أم تامر على احترامك لنا ورفضك الهبوط من قمتك الشاهقه الى منزلق الكليب الهابط
شكراً ياصوت الحريه
شكراً ياصوت الجنوب
شكراً سيدتي




الرد على هذه المشاركة

جوليا بطرس فنانة لبنان والعرب
الاثنين ٢٩ أيار (مايو) ٢٠٠٦
بقلم كريم عبد العزيز

جوليا بطرس لا اجد كلمه يمكن ان تعبر عن هذه الشخصيه العظيمه فانا لا انظر للمغني علي انه صوت فقط بل صوت وعقل وافكار ومواقف فان اجتمع كل ذلك في فنانه رائعه مثل جوليا فانها بحق تستحق لقب مغنية العرب .

ولكني لا اعلم هل اقول اني اعتب عليها عدم الظهور او التواجد في باقي الدول العربيه ام ماذا ... فانا مثلا لست كبيرا في السن ولم اسمع بوجود فنانه تدعي جوليا بطرس الا من شهر واحد . وعندما سمعت لها اغنيه واحده قمت بشراء معظم البوماتها وزهلت ان هذا الصوت الرائع لا يعرفه الكثيرين وان اصوات اخري تظهر وتاخذ وضعها وهي واهيه .....

وانا اقول هذا علي اساس اني مصري عربي . ومازلت اتمني ان اعرف الكثير عن هذه الشخصيه الرائعه ........




الرد على هذه المشاركة

في هذا القسم أيضاً