ترى وطنا
الجمعة ١١ آب (أغسطس) ٢٠١٧
بقلم عادل سالم

وهذا الصبحُ أجمله عيونٌ إذا حدَّقتَ فيها زالَ همُّكْ
إذا طلَّتْ ببسمتها صباحا ترى وطنا بأشواقٍ يضُمُّكْ

عادل سالم
السادس من آب، أغسطس ٢٠١٧

التوقيعات: 0
التاريخ الاسم مواقع النسيج مشاركة