الصفحة الأساسيةمقالات ودراسات
هذا القسم يقدم
الأربعاء ١٧ آذار (مارس) ٢٠١٠
أفضل برامج لتصفح الشبكة
واختيار الافضل لاستخداماتنا الشخصية

لم يعد الاتصال بالشبكة العالمية مجرد وسيلة لقراءة البريد الألكتروني، فمع تطور الشبكة ووسائل الاتصالات التقنية الهائلة، أصبحت شبكة صديقة وحياة كاملة. ففيها يمكنك التسوق ومشاهدة فيلم أو مسرحية والتعلم عن بعد وإجراء أبحاث ودراسات وغيرها الكثير.
وأصبح لبرنامج التصفح الذي نستخدمه ومدى حداثته أهمية بالغة.
في الماضي، ربما كان إنترنت إكسبلورر المتصفح شبه الوحيد رغم الثغرات التي كان ينفذ منها القراصنة والمعلنون لتخريب جهازنا، وكان وما يزال ذلك عائداً إلى ربط مايكروسوفت إنترنت إكسبلورر بنظام ويندوز بشكل عضوي بحيث ينطلق هذا المتصفح بمجرد ما يحاول المستخدم الخروج إلى (...)



التتمة
الأربعاء ١٦ كانون الأول (ديسمبر) ٢٠٠٩
بعيدا عن الوطن
ملحمة تاريخية أدبية عن مرحلة العبودية

«بعيدا عن الوطن» رواية للكاتبة الأمريكية الأفريقية (كاني بريسكو) تقع في ٣٥٠ صفحة، يمكن وصفها بكل صدق بأنها ملحمة تاريخية. مكان الرواية ولاية فرجينيا الأمريكية، الزمان في أواسط القرن التاسع عشر في قرية صغيرة في تلك الأيام تدعى (مونتبليير) في زمن العبودية.
أحداث الرواية
كانت الأم «سوزي» تعيش مع ابنتها «كلارا» وأقارب لها (أخواتها) وأولادهم كعبيد تابعين للسيد جيمس ماديسون الذي كان في مطلع القرن التاسع عشر رئيسا للولايات المتحدة (الرئيس الرابع)، حيث كانوا جميعا يعملون في مزرعته الواسعة فيما كان يعاملهم هو معاملة حسنة.
كانت مهمة «سوزي» العمل مع ابنتها في (...)



التتمة
الأربعاء ١١ تشرين الثاني (نوفمبر) ٢٠٠٩
مثله الأعلى الجاسوس الإسرائيلي إيلي كوهين
الجاسوس حسين صميدة في (دائرة الخوف)
باع العراق وسوريا وفلسطين للموساد الإسرائيلي من آجل ٢٥٠ دولار

صدر في العام ١٩٩١ وباللغة الانكليزية في كندا، والولايات المتحدة كتاب أصبح الان في مزبلة التاريخ (دائرة الخوف) يروي قصة الجاسوس العراقي حسين صميدة الذي تفاخر بتجسسه على شعبه، وارتمائه بأحضان الموساد.
رغم قدم الكتاب لكن اطلاع القراء العرب عليه ضروري كي يكونوا على معرفة بأساليب الجواسيس الذين ينشطون هذه الأيام وفي كل الاتجاهات. فيما يلي لمحة عن الكتاب لإلقاء الضوء على أساليب التجسس ونقل المعلومات.
الدار التي أصدرت الكتاب تدعى (ستودارت)
مؤلف الكتاب الكاتبة الكندية كارول جيرومي على لسان الجاسوس العراقي حسين صميدة الذي وضع اسمه على الكتاب بجانب اسم الكاتبة (...)



التتمة
السبت ١٠ كانون الثاني (يناير) ٢٠٠٩
إلى الأدباء والكتاب العرب:
لا تتركوا الإعلام الأمريكي يصطادكم

سمعت خلال الشهور الماضية مصادفة إلى عدد من الإذاعات الأمريكية التي أجرت حوارات قصيرة مع بعض الكتاب العرب وخاصة السعوديين، وهالني دهاء المحاورين الأمريكييين الذين نشروا تلك الحوارات أو مقاطع منها بطريقة تسيء إلى العرب والمسلمين وتخدم الإعلام الأمريكي الذي لا يترك مناسبة إلا ويشن فيها هجومه علينا ليكرس في أذهان الأمريكيين الصورة التقليدية القديمة التي لا زالوا يحملونها عن العربي، بأنه بدوي يركب الجمال حتى أنك نادرا ما تجد أمريكيا لا يسألك عن الجمال.
وللأسف الشديد فإن الكثير من الأدباء والكتاب العرب يقعون في شباك الإعلام العربي عموما ويقدمون له ما يبحث عنه (...)



التتمة
الأربعاء ٣١ كانون الأول (ديسمبر) ٢٠٠٨
المفتش إمانيشي يحقق
رواية يابانية في قمة الإبداع

قبل أسابيع وقعت في يدي بالمصادفة رواية للكاتب الياباني المعروف (سيشو ماتسوموتو) مترجمة إلى اللغة الإنجليزية، لم أتردد لحظة في قراءتها لأنني واحد من المتلهفين للاطلاع على الأدب في آسيا، وخصوصا الصين، واليابان، وكوريا، والهند، وسائر دول تلك المنطقة.
فنحن العرب، ومعنا معظم دول العالم الذي يسميه الغرب ظلماً وبهتاناً بالعالم الثالث، ليس لنا أية روابط ثقافية تستحق التأريخ مع شعوب تلك الدول، وتنحصر ترجماتنا من الإنجليزية وإليها، والفرنسية بشكل أساسي، ولا أقول الوحيد، ليس لأنه لا ثقافة ولا آداب إلا بتلك اللغتين، ولكن لأننا ما زلنا حقيقة نعاني من بقايا الاستعمار (...)



التتمة
الاثنين ١ كانون الأول (ديسمبر) ٢٠٠٨
الهجوم على المورمَن في تكساس
تأكيد على انعدام الحرية الدينية في أمريكا

منذ أكثر من ثلاثة شهور والإعلام الأمريكي، خصوصا الصحافة المكتوبة تشن هجومها المبطن على إحدى أقسام طائفة المورمَن في ولاية تكساس الأمريكية، بعد الحملة التي شنتها حكومة الولاية على مجمع تابع لهم واحتجزت فيه أكثير من أربعمئة طفل معظمهم من (الاناث) بسبب ما ادعته الحكومة وجود خطر يحيق بهؤلاء الأطفال حيث تتهم الحكومة تلك الطائفة بأنهم يزوجون بناتهم في سن مبكر ويسمحون بتعدد الزوجات التي يمنعها القانون الأمريكي، وقد جاء رد محكمة الاستئناف مفاجئا للحكومة عندما أكد أن الحكومة فشلت في تقديم أدلة تثبت أن كل الأطفال المحتجزين يتعرضون لأخطار مباشرة ما عدا خمسة منهم وأطلق (...)



التتمة
السبت ٢ آب (أغسطس) ٢٠٠٨
كيف تحمل كومبيوتر متنقل في جيبك

من الصعب جداً حمل جهاز كومبيوتر معك أينما ذهبت. فحجمه قد يعيق تنقلك كما أنك تخشى أحياناً أن تنساه في مكان ما أو يتم سرقته منك.
نشرت مجلة بي.سي. وورلد الأميركية المتخصصة بأخبار الكومبيوتر طريقة أسهل يمكنك فيها حمل جهاز متنقل لإستخداماتك خارج البيت أو المكتب. وهذه المعلومات جيدة للقاطنين بشكل خاص في الولايات المتحدة واوروبا واستراليا حيث تنتشر أجهزة الكومبيوتر في كل مكان بما في ذلك المكتبات العامة ومواقف سيارات النقل العام ومحطات القطارات وما شابه. وربما لن يكون عملياً في الدول العربية إلا لدى بعض العاملين في مكاتب يسمح لهم فيها استخدام أجهزة الكومبيوتر (...)



التتمة
السبت ٢٣ شباط (فبراير) ٢٠٠٨
تجمعات الكتاب الشبكية
خطوة إلى الأمام أم عشر خطوات إلى الخلف؟

في السنوات الأخيرة نشط الكثير من الكتاب في تشكيل تجمعات لهم عبر الشبكة العنكبوتية (الإنترنت) بأسماء مختلفة (اتحاد، تجمع، منتدى، جمعية... إلخ)، لعل أبرز ما كان يميزها أنها جاءت احتجاجا على الاتحادات القائمة في الدول العربية، حيث ادعى المؤسسون للتجمعات الشبكية الجديدة أنها جاءت بسبب هيمنة العناصر البيروقراطية على الاتحادات القائمة، ولأنها لم تقدم شيئا في مسيرة الحركة الثقافية في بلدانها، وبقيت عاجزة حسب ادعاءاتهم عن مواكبة عصر التكنولوجيا، والتقدم. وقد استقبل معظم المهتمين بالحركة الثقافية العربية إنشاء تلك التجمعات بفرح كبير آملين أن تستطيع سد الفراغ الكبير (...)



التتمة
الخميس ١٥ تشرين الثاني (نوفمبر) ٢٠٠٧
كيف تحل مشكلة عدم قراءة النص العربي
في البريد الإلكتروني

كثيرا ما يصل الواحد منا رسالة باللغة العربية غير مقروءة، فيبحث بعضنا عن طاقم الأحرف المناسب لها لقراءتها فيما يزعل الآخرون لأن الرسالة غير مقروءة، وبعضهم يكتب للمرسل يلومه لأن رسائله غير مقروءة واضعا اللوم عليه وحده.
وفي هذه الرسالة نحاول إلقاء الضوء على أسباب ذلك وطرق الحل الممكنة في غياب أية محاولات عربية رسمية لتطوير استخدام العربية على الشبكة العنكبوتية.
لا بد بداية من التأكيد على الحقيقة المرة وهي أن الدول العربية بما فيها الغنية جدا لم تستثمر أموالها في تطوير استخدام اللغة العربية على النت كما فعلت دول كثيرة للغتها بما فيها الدولة العبرية.
لهذا ظلت (...)



التتمة
الأربعاء ١٥ آب (أغسطس) ٢٠٠٧
شعراء عالميون!!

كثيرا ما أقرأ على الشبكة الدولية لكتاب عرب يصفون أنفسهم بأنهم شعراء، أو أدباء، أو كتاب عالميون، فقد أصبحت كلمة العالمية موضة العصر في كل شيء من الأدب، إلى الموسيقى، إلى الفكر، وأخيرا إلى الصحافة.
ولعل وسائل الإعلام المصرية من صحف، وفضائيات، وإذاعات أكثر من يستخدم هذه الاصطلاحات دون مبرر، وكأن الانتماء إلى الوطن، أو الأمة، أصبح فيه ما يعيب، أو ربما أصبح شيئا مخجلا البوح به.
فما أن لبى المطرب المصري حكيم دعوة لجنة جائزة نوبل بالغناء في حفل توزيع جوائز نوبل الماضية حتى انبرت بعض الفضائيات المصرية بوصفه بأنه مطرب عالمي، باعتبار أن الانتماء العالمي له ميزة على (...)



التتمة
الأربعاء ١٨ تموز (يوليو) ٢٠٠٧
قبلة على جبين المتنبي وحفيده محمود درويش

يخطئ الكثير من الكتاب، والصحفيين العرب عندما يقيمون إبداع شاعر أو أديب بناء لموقفه السياسي، أو الديني، وليس استنادا إلى النصوص الإبداعية التي قدمها الشاعر أو الكاتب للحركة الثقافية في البلاد العربية. ولهذا تجدهم يرتكبون جريمة لا مبرر لها عندما يشنون هجومهم وغضبهم على هذا الشاعر أو ذاك الأديب لاختلافهم معه في قضية معينة.
من حق أي شاعر، أو أديب، أو كاتب، أو باحث الخ أن يكون له آراؤه وقناعاته في الأمور السياسية، ومن حق أي مواطن أن يؤيد ذلك الموقف أو يرفضه، ولا أحد يصادر حق الكتاب الآخرين في الرد على المواقف السياسية للشعراء أو الكتاب، من حقهم انتقاد مواقفهم، (...)



التتمة
الأحد ٣ حزيران (يونيو) ٢٠٠٧
أجيبوني ماذا أفعل؟!
رسالة من امرأة متزوجة

لو كنت في مسابقة "من سيربح المليون" لأجبت على أسئلة جورج قرداحي بسرعة فائقة، ذلك أن معظم الأسئلة سهلة جداً ولاحتاج الأمر مني لبعض الوقت لاختيار الجواب المناسب من الاختيارات المطروحة أمامي فقد أصيب وقد أخطئ أو أنسحب دون خسارة كبيرة فالعبرة في النهاية ، وهي أني لن أخسر كل شيء.
لكن السؤال الأخير الذي وصلني على الإنترنت من إحدى النساء العربيات القاطنات في الولايات المتحدة ، قد عقد لساني فلم أستطع أن أجيب بسرعة ولم يكن أمامي خيارات كثيرة وكان لزاماً علي أن أبحث عن جواب حقيقي فيه حل لمشكلة قائمة وليس فيه أي مكسب أو خسارة شخصية.
واعترف لكم أنني أمضيت ساعات طويلة (...)



التتمة
الجمعة ٢٧ نيسان (أبريل) ٢٠٠٧
صاحب قصيدة (مَنْ فَجَّرَ أميركا؟) التي اتهم بسببها بمعاداة السامية، واليهود.
الشاعر الأمريكي الإفريقي أميري بركة
اعتنق الإسلام كدين والماركسية كفلسفة

ولد في السابع من اكتوبر عام ١٩٣٤ باسم (إفريت ليرويْ جونز) في مدينة نيوارك الواقعة في (نيو جرزي) الشمالية.
أبوه (كولت ليروي جونز) كان مسؤولا في دائرة البريد، أما أمه (آنا لويس جونز) فقد كانت عاملة في الحقل الاجتماعي.
التحق بعد المدرسة في جامعة روتجرز لمدة عامين ثم أكمل دراسته في جامعة هَوَرد حيث حصل عام ١٩٥٤ على شهادة بكالوريوس في اللغة الانجليزية.
خدم السيد بركة في الجيش الأمريكي من عام ١٩٥٤ حتى عام ١٩٥٧ ثم انتقل للعيش في القسم الشرقي من منهاتن في ولاية نيويورك، وهناك التحق بمجموعة من الفنانين والموسيقيين والكتاب.
تزوج الشاعر الأمريكي بركة عام ١٩٥٨ (...)



التتمة
السبت ١٣ كانون الثاني (يناير) ٢٠٠٧
فن الرسائل الألكترونية

الرسائل الألكترونية لمن يتعامل مع البريد الألكتروني كثيرة، ومنوعة، فمن رسائل المال والاقتصاد، ورجال الأعمال، إلى رسائل العشاق، ومحبي الثرثرة وغيرهم .
وقد كان معظمنا في البداية ربما يتلف الرسالة بعد قراءتها أو بعد مرور فترة على وصولها، خصوصا أن معظم الناس كانوا يعتمدون على بريد مجاني ذي سعة تكاد تكفي رسائل الشهر.
لكن مع تطور الزمن أصبحت الرسائل البريدية تشكل مادة توثيقية وأرشيفية يحاول كل منا الاحتفاظ بها للعودة إليها يوما ما لسبب أو لآخر، ربما لأنها تشكل جزء من عمله أو ذكرياته.
ولعل الأهم في كل ذلك رسائل الشركات أو المجلات أو الهيئات الثقافية أو الإنسانية (...)



التتمة
الاثنين ١٣ تشرين الثاني (نوفمبر) ٢٠٠٦
كيف تحمي بريدك من الفيروسات والدعايات

يعاني معظم العاملين مع الإنترنت من مشكلة امتلاء البريد الإلكتروني بالدعايات وأحيانا بالفيروسات التي إن أخطأ في التعامل معها تدمر الجهاز وما فيه من ملفات يصعب أحيانا استعادتها. وكثيرا ما يتساءل المواطن كيف عرفت هذه الشركات عنوانه، ومن هو الذي أعطاهم عنوانه؟ لذلك ترى كثيرين يقومون كل فترة بتغيير عناوينهم البريدية معتقدين أنهم أصبحوا في مأمن، لكنهم يفاجأون بعد فترة طالت أو قصرت أن الأمور عادت كما كانت ولم تفلح كثيرا محاولات تغيير الإيميل. كيف ترى تحصل هذه الشركات على البريد الإلكتروني؟ نحاول هنا أن نعطي القارئ لمحة عن كيفية الحصول على البريد الإلكتروني (...)



التتمة
١ | ٢ | ٣ | ٤ | ٥ | ٦ | ٧